أمهات الدم الدماغية أسبابها وكيفيه التعامل معها


الأكثر مشاهدة



تفاصيل الخبر


لأن صحتكم تهمنا، فإن طبيبي يحرص دوماً على تصحيح المعلومات الطبية المغلوطة و تقديم وعرض كل ما هو حديث و متقدم في مجالات الصحة كافة، وذلك استناداً إلى نتائج أبحاث منشورة في دوريات طبية عالمية. وفي هذا المقال نتحدث بشئ من الإيجازعن أمهات الدم الدماغية أسبابها وكيفيه التعامل معها

 

 الاصل في الخلق أن يجري الدم  في الأوعية الدموية بسلاسة، إلا أنه أحياناً  قد يحدث توسع في جدار أحد الأوعية الدمويه ليتجمع به الدم فيتشكل ما يسمي بأمهات الدم الدماغيه.  

 و سنتطرق في مقالنا هذا إلي هذه الظاهره ظاهره أمهات الدم الدماغية

و التي تعبر عن توسع غير طبيعي يشبه البالون في جدار أحد الشرايين الدماغية، يسمى بأم الدم التوتية وذلك لأن حجمها غالبا يكون بحجم حبة التوت الصغيرة؛ كما تعرف أيضا بأمهات الدم بيري، أمهات الدم المخية، أمهات الدم داخل القحف. 

أعراض أمهات الدم الدماغيه:

معظم أعراض أمهات الدم الدماغيه غيرعرضية إلى أن تكبر وتسبب تسرب الدم، أو تنفجر. 

وإذا ضغطت أمهات الدم الدماغية على أحد الأعصاب الدماغية عندها ممكن أن تعطي أعراض وعلامات ، منها: 

1- سقوط الجفن. 
2- رؤية مضاعفة و مشاكل في الرؤية. 
3- ألم فوق أو خلف العين. 
4- توسع الحدقة. 
5- خدر و ضعف في أحد جانبي الوجه أو الجسم. 

اما إذا انفجرت أمهات الدم الدماغيه  تظهر أعراض فجائية منها: 

1-صداع شديد،  

2-غثيان وإقياء،  

3- تصلب العنق بحيث يصعب تحريك الرأس إلى الجانبين ، 4-فقدان الوعي،  

5-علامات الجلطة.

 علاج أمهات الدم الدماغيه:

يعتمد العلاج على حجمها وموقعها، وإذا حدث إنتان، أو إذا انفجرت. 
وفي هذه الحاله و ظهور أحد الأعراض السابقه يجب الذهاب للإسعاف فوراً دون تأخير. 
مع تمنيات أسره طبيبي بالصحه و العافيه 

 

  

 


الكلمات المتعلقة

أحدث مقاطع الفيديو

اقرأ أيضاً


بالفيديو.. كيف تحمي نفسك من الزهايمر

التهاب الأعصاب السكري

الصداع النصفي الأسباب والأعراض و العلاج

بالفيديو.. جاما نايف أحدث علاج لمواجهة أورام الرقبة والدماغ