إلى كل حامل.. تجنبي القلق كي لا يُصاب طفلك بالإكزيما


الأكثر مشاهدة



تفاصيل الخبر

خاص لطبيبي دوت نت

لأن صحتكم تهمنا، فإن طبيبي يحرص دوماً على تصحيح المعلومات الطبية المغلوطة، وذلك استناداً إلى نتائج أبحاث منشورة في دوريات طبية عالمية. وفي هذا المقال نوضح لكم طبيعة الإكزيما وأسباب إصابة الجنين  بالإكزيما في فترة حمل الأم.

أولاً من الضروري أن نوضح أن الإكزيما هي حساسية جلدية، تأتي على شكل احمرار وخشونه في الجلد في مناطق عدة، مثل الخدود والركبة والكوع والرقبه، كما أنها في بعض الأحيان  تكون علامة لبداية الحساسية الأنفية والصدرية التي تظهر مع الوقت.

ويوضح طبيبي أن هناك دراسة طبية حديثة موثوق بها،  حاولت إيجاد أكبر مسبب للحساسية الجلدية، أو الإكزيما أو الحساسية بصفة عامة وكان السؤال محصوراً بين عدد من العوامل.. فهل السبب كما هو شائع تقلبات الجو و الغبار أم التدخين أم بعض الأغذية؟!

 طبيبي يوضح لك الجديد و المدهش وهو أن أكبر مسبب للإكزيما هو قلق وتوتر الأم في أثناء فترة الحمل، حيث أن القلق يتحكم فى مدى إصابة الطفل بالإكزيما أو الحساسية عموماً من عدمه بعد ذلك.

لذا فإن طبيبي ينصح كل الأمهات الحوامل بالبعد عن القلق نهائيا، وعدم التعرض للتوتر في أثناء فترة الحمل، حرصا على صحة مولودك و لحمايته من ارتفاع احتمالات الإصابه بالإكزيما، وما يتبعها من اعراض الحساسيه المختلفة بعد ذلك.

 مع خالص تمنيات طبيبي بالصحة و العافية.

 

 

 

 


الكلمات المتعلقة

أحدث مقاطع الفيديو

اقرأ أيضاً


بالفيديو.. الجرب بين الأسباب والعلاج والوقاية

بالفيديو.. علاج تينيا الجلد والفخذين الوقايه منها

هل التاتو وثقب البشرة آمن؟

فطريات الأظافر الأسباب والعلاج