-دعوة للتفاؤل..دواء جديد لسرطان البروستاتا


الأكثر مشاهدة



تفاصيل الخبر

سرطان البروستاتا هو السرطان الاكثر شيوعا بين الرجال في بريطانيا، وايضا هو ثاني اكثر سرطان في امريكا للرجال بعد سرطان الجلد .

و هذا النوع من السرطانات ينقسم الى نوعين:

1.سرطان البروستاتا متوسط الي عالي الخطوره : وهو يتطلب عادة علاج جراحي او اشعاعي والذي يسبب اعراضا جانبية مثل ضعف الانتصاب وكذلك لدي عدد قليل من الحالات يسبب عدم القدره علي التحكم في البول.

2. سرطان البروستاتا منخفض الخطوره : و هو الاقل حدة و غالبا ما لا يحتاج تدخل جراحي، بل يتم متابعة المريض على فترات من اجل اكتشاف اي تطور ومعالجته لاحقا. الميزه هنا هي ان سرطان البروستاتا من هذا النوع غالبا ما يكون بطئ جدا في تطوره وبالتالي متابعة الورم افضل من العلاج الجراحي واعراضه الجانبية التي قد تكون أحيانا السيئة.

ولكن للاسف الشديد تحديد الى اي نوع ينتمي هذا الورم هو عملية صعبة جدا وغير دقيقة.

و لكن خلال دراسة جديدة الشهر الماضي، تم استخدام تقنية تتبع ضوئي باستخدام دواء تم استخراجه من بكتيريا تعيش في المياه العميقة المظلمة ،و يعرف الدواء باسم باديليبورفين Padeliporfin ويتم تفعيله فقط عند تعرضه للضوء ؛ و قد تم اجراء هذه الدراسة على عينة من 413 رجل، لديهم جميعا النوع الثاني منسرطان البروستاتا ، حيث تم تقسيمهم الى مجموعتين، النصف الاول تم علاجه بالعلاج السابق، والنصف الثاني تم متابعته كالمعتاد واجريت الدراسة على مدار سنتين.

النصف الاولو الذي تم اعطائه الدواء عن طريق مخدر عام ثم تسليط اشعة الليزر على البروستاتا ومن ثم تفعيل الدواء، مع وجود اثار جانبية بسيطة جدا تم تخطيها خلال شهرين من العلاج.

النتائج التي ظهرت بعد عامين و هي مدة الدراسة المثاليه للحصول علي نتائج دقيقه و كانت نتائجها كالتالي:

في المجموعة الثانية التي تم متابعتها فقط كان هناك 14% من الرجال ليس لديهم اي اعراض سرطانية و 30% منهم تطور السرطان لديهم واحتاجوا الى تدخل جراحي.

بينما في المجموعة التي عولجت بالدواء الجديد، كان هناك فقط 6% من الرجال تطور لديهم السرطان واحتاجوا لتدخل جراحي، بينما 49% منهم لم يكن لديهم اي اعراض سرطانية.

  • هذه النتائج تدعو للتفائل حقا بشأن الدواء الجديد، ولكنه لن يكون متوفرا في الاسواق الا بعد اجراء المزيد من الدراسات، حيث لا نعرف بعد اذا كان الدواء مفيد لحالات المتوسطه لشديده الخطوره و هي الاكثر احتياجا وعما اذا كانت النتائج الجيدة له ستبقى كذلك لمدة اكثر من سنتين و لكنه امل جديد ينتظره كل المرضي و ذويهم .

  •  

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


الكلمات المتعلقة

أحدث مقاطع الفيديو

اقرأ أيضاً


تناول المزيد من الألياف يقلل احتمالات الوفاة بسرطان القولون

تكلفة علاج سرطان الثدي لدى الشابات أعلى من النساء الأكبر سنا

المكسرات تقلل خطر عودة سرطان القولون

النوم لفترات أطول يمنحك فرصة النجاة من سرطان الثدي